أخبار| المقالات السياسية| المقالات الادبية| المقالات الدينية| مقالات منوعة|
مقالات منوعة
ارهاب الاعلام
عباس شهيد
a_altaei@yahoo.com

عدد القراءات : 17 | 2017/1/29 06:18:11 AM

منذ عصور سحيقة حاول الانسان ان يتعرف على الاخبار ويلتقطها من افواه الرواه وشاهدي العيان ومعايشي الحدث وكان من الطبيعي ان يتلون الخبر الذي يتناقله هؤلاء وفق حالتهم النفسية وطبيعة موقفهم منه فالهارب الرعديد ينقل ما يتصوره من فضائح ومجازر وبحور دماء , والباسل الصامد ينقل عما شاهده من مناظر الفداء وتمسك الشهداء بذرات تراب الارض بعد ان خضبت بدمائهم , ومر الزمان ودارت عجلة القرون بقضها وقضيضها وتوالت ثورات العلم والصناعة من ثورة البخار الى ثورة الكهرباء الى عصرنا عصر الالكترون وكان يمكن ان يتطور بالتأكيد نقل الخبر لكن طامة كبرى احاقت ببني البشر , فأصحبت صناعة الاخبار فناً بحدين حده الأول ان يزف كل يوم بشرى تداعب احلام الفقراء عن سكن واطئ الكلفة وكهرباء مستدامة ومشافي مجانية ورغيف لايلوث بسحق الكرامة .. وحداً أخر يتفنن بصناعة الاراجيف وبث الرعب وبدلاً من ان نحقق اصطفاف كفاحي يقوده اعلام مقاتل نرى فضائياتنا المسيسة  تدس السم في العسل على طريقة اذاعة الـ بي بي سي الاشهر في العالم التي اعتادت ان تنقل الحدث كما يحدث ثم تدس بين طياته نفثه خبيثة كنفحة افعى في اناء لبن .                                                                        الكل يدعي الاسبقية والحيادية ويموت حباً في الوطن لكنه مستعد ان يجعل في كل بيت غرفة عمليات مصغرة تضم افراد الاسرة ليخططوا للهرب عند تحطم سد الموصل ام ليصنعوا الفلك لينجوا فالسفارة الامريكية انذرت رعاياها بالمغادرة لهذا الخطر الداهم .وبعد سويعة وإذا بفضائية اخرى تكذب الخبر وتعلن على رؤوس الاشهاد ان السفارة لم تصدر هكذا تحذير على رعاياها .

وتزداد حيرة المواطن وينعكس ذلك على معيشته واداء واجباته في المدرسة والدائرة والمصنع والحقل , والمسؤول لقيادة الاعلام غير آبه لما يحصل لأعتقاده ان حرية الصحافة وحرية التعبير متاحة للجميع كالماء والهواء حتى وان ادت بنا الى هجرات هروب جماعية وارباك في سير الشوارع ونفوس خارت عزائمها , الا يجدر بنا أن نحاسب من يريد بنا الهزيمة ونحاكمه كالجواسيس وطوابير الرتل الخامس فليس كل حساب وجه من ارهاب الدولة ... والله من وراء القصد


مقالات اخرى للكاتب
الاسم:
البريد الالكتروني:
التفاصيل:
رئاسة التحرير لاتتبنى الأفكار المنشورة فهي تعبر عن وجهة نظر الكاتب حصراً
الرئيسية
للاعلان معنا
هيئة التحرير
الأخبار
المقالات السياسية
المقالات الأدبية
المقالات الدينية
مقالات منوعة
من نحن
اتصل بنا
RSS
سياسة الخصوصية
رابطة التطوير الإعلامي في العراق© 2015
برمجة واستضافة ويب اكاديمي